هواوي طورت أنظمة تشغيل بديلة لويندوز وأندرويد

هواوي طورت أنظمة تشغيل بديلة لويندوز وأندرويد



القناوي للمعلوميات



ذكرت مؤسسة هواوي أنها طورت نظامها التشغيلي للهواتف الفطنة وأجهزة الحاسب، بحيث يمكن استعماله على أجهزتها في حال عدم توفر الأنظمة الجارية، أندرويد، وويندوز، المقدمة من قبل مؤسسات التقنية العملاقة الأمريكية.

ونوه ريتشارد يو Richard Yu، المدير التنفيذي لمجموعة هواوي لأعمال المستهلكين، في مقابلة مع المجلة الألمانية دي فيلت Die Welt، حتّى المؤسسة الصينية طورت نظامها التشغيلي، لأن مراسيم السلطات الأمريكية قد يقع تأثيرها على توفر أنظمة التشغيل الأمريكية الصنع، المستخدمة على أجهزتها.

وتؤكد تعليقات ريتشارد على توثيق أسبق صادر عن جريدة ساوث تشاينا مورنينج بوست في شهر شهر أبريل 2018، والذي أعلن عن وجود مشروع ممتد منذ أعوام لبناء بديل لنظام تشغيل الأجهزة المحمولة من جوجل، أندرويد.

وبدأت هواوي، أضخم تاجر للهواتف الفطنة في الصين، تحديث نظامها التشغيلي في وقت مبكر من عام 2012، وهذا عندما فتحت أميركا تقصيًا في نشاطاتها، إلى منحى أنشطة المؤسسة الصينية زد تي إي ZTE.

وتحدث يو في المقابلة: لقد طورنا أنظمتنا التشغيلية، وفي حال اتضح أنه لم يعد بالإمكان استعمال الأنظمة الأمريكية، فسوف نكون مستعدين، ولدينا تدبير احتياطية، مبينًا أن هواوي تفضل الشغل مع جوجل ومايكروسوفت، لكنها على تأهب للاتجاه صوب بديلها في حال تفاقمِ المشكلات.
ووفقًا لتقرير الصحيفة، فإن المؤسسة كانت ما تزال تطور النسق في عام 2016، وشكل منع استعمال السلع والخدمات الأمريكية على مؤسسة زد تي إي ZTE الصينية؛ امتحانًا حقيقيًا لطموحات التقنية الصينية.

وبالنظر حتّى هواوي تصنع معالجات Kirin المتواجدة في أغلب هواتفها الفطنة، فستكون في وضع أفضل بكثير للتغلب على المنع المفروض على ZTE، التي عانت من المنع لفترة ثلاثة أشهر في عام 2018، ومُنعت حينها من استعمال نظامي أندرويد وويندوز، مثلما منعت من تلقي الصادرات من المؤسسات الأمريكية لتحسين هواتفها الفطنة.

وقد كان منع بيع المنتجات بالخارج الأمريكي المفروض على ZTE أثناء العام الزمن الفائت قد أجبرها على وقف عملها بالكامل لفترة أربعة أشهر تقريبًا، إذ إن أكثرية منتجاتها، بما في هذا التليفونات المحمولة، تعتمد على التقنيات الأساسية التي يوفرها البائعون الأمريكيون.
وتزود هواوي جميع هواتفها الفطنة بنظام أندرويد المملوك لجوجل، في حين تستخدم نسق ويندوز المملوك لمايكروسوفت على أجهزة حواسيبها المحمولة.

يُأوضح أن وكالة رويترز قد تحدثت يوم البارحة يوم الاحد بأن مؤسسة جوجل قد علقت بعض أعمالها مع هواوي، الأمر الذي يشكل تخويفًا لقطاع التليفونات المحمولة للشركة، إذ إن جميع هواتفها تعمل عن طريق نسق التشغيل أندرويد من جوجل.

ووفقًا للتقرير، فقد أوقفت جوجل أعمالها المتطلبة نقل سلع عتادية وبرمجية مع هواوي، ماعدا هذه التي تغطيها تراخيص المصادر المفتوحة، الأمر الذي يشكل ضربة حديثة لشركة التكنولوجيا الصينية، عقب إدراجها من قبل السلطات الأمريكية على قائمتها التجارية السمراء.

جديد قسم : معلوميات

إرسال تعليق