U3F1ZWV6ZTQzMzM1OTQwODMyX0FjdGl2YXRpb240OTA5MzY0MTgzNDY=
random
أخبار ساخنة

المتابعون

فيسبوك في عامه الـ15.. احتفالات تلوثها "فضائح"

فيسبوك في عامه الـ15.. احتفالات تلوثها "فضائح"




منذ صوب 15 عاما، بات الموقع الأزرق المعني بالعثور على الأصحاب أضخم شبكة تتواصل اجتماعي في العالم، وحول مؤسسه مارك زوكربيرغ حتّى يصبح مليارديرا، كما بات أضخم من جمهورية، بمستخدمين يزيد عددهم على 2.5 مليار فرد.

إلا أن ورغم النمو السريع في الشبكة من حيث أعداد المستعملين، سوى إن العام 2018 بالتحديد، من ضمن العامين الأخيرين، شكل علامة فارقة سلبية في تاريخ الشبكة، نتيجة لـ الفضائح التي تعرضت لها.

فأثناء العام المنصرم، اجتاحت الميديا المتغايرة المستجدات التي تتحدث عن فضائح تسريب معلومات المستعملين، لعل أبرزها فضيحة "كامبريدج أنالتيكا".

بل ذهب الشأن إلى توجيه استدعاءات للمؤسس، مارك زوكربيرغ، للشهادة مرة في مواجهة لجنة في الكونغرس الأميركي ومرة أخرى في مجلس النواب الأوروبي.

وأقرت المؤسسة بالعديد من ذلك "الأخطاء" التي حدثت في فيسبوك أثناء السنين السابقة، ولكن برغم الفضائح، يظهر أن مكانة الموقع لم تتأثر كثيرا، كما توضح الإحصائيات والبيانات ذات الرابطة بالشبكة، استنادا لصحيفتي ميترو والاندبندنت البريطانيتين.

ولا بد من الاعتراف أن الشبكة تمكنت أثناء 15 عاما من القيام بثورة في ميدان الاتصال الاجتماعي وكيفية المستعمل في خلق ومشاركة المعلومات وأسلوب الإجراءات والشركات التجارية في النفع من تلك المعلومات.
في الوقت الحاليّ، وبحسب الأرقام الصادرة عن شبكة الاتصال الاجتماعي، فإن أكثر من  2.7 مليار فرد يستخدمون واحدا على أقل ما فيها من تطبيقات فيسبوك أو خدمات التراسل الموالية لها، أي فيسبوك وإنستغرام وواتساب وتنفيذ التراسل المخصص بالمؤسسة، وهذا من ضمن 4.2 مليار فرد متصلون بالإنترنت عام 2018.

وفي الشهور الثلاثة الأخيرة من العام الزمن الفائت، وصلت عوائد فيسبوك 12.8 مليار دولار، بزيادة بنسبة 30 في المئة عن المرحلة ذاتها من العام 2017، أيضاً ازدادت المكاسب بنسبة 61 في المئة لتصل إلى 5.1 مليار دولار.

يشار حتّى المؤسسة سيطرت على إنستغرام في أيلول 2012، وازداد عدد المستعملين للتطبيق بأكثر من مليار مستعمل، في حين سيطرت على واتساب بمقابل 19.3 مليار دولار عام 2014، وأثناء أدنى من 5 أعوام زاد عدد المستعملين من 500 مليون إلى زيادة عن 1.5 مليار مستعمل.
الاسمبريد إلكترونيرسالة